هالة الغامدي: "نقش النسيج" تمددت في المملكة بفضل انستغرام

main image
صورتان
هالة الغامدي: "نقش النسيج" تمددت في المملكة بفضل انستغرام

هالة الغامدي: "نقش النسيج" تمددت في المملكة بفضل انستغرام

هالة الغامدي: "نقش النسيج" تمددت في المملكة بفضل انستغرام

هالة الغامدي: "نقش النسيج" تمددت في المملكة بفضل انستغرام

تزينت إحدى منصات معرض التجارة الالكترونية بنقوش وتطريزات مدهشة على القماش ، وذلك في منصة" نقش النسيج" للتطريز.

الفكرة والتنفيذ لسيدتين سعوديتين ، استفادتا من موهبتهما ، وحولتاها  إلى عمل استثماري ، يدر عليهما أرباحاً مناسبة

هالة الغامدي إحدى الشريكتين حدثتنا قائلة...

الفكرة بسيطة تمتُّ إلى الماضي بعلاقة كونها تستند على النسج بأيد نسوية، أما الجديد فيها فهو التسويق عبر وسائل التواصل الالكترونية.

وأضافت البداية كانت بقيام شقيقتي بشراء الماكينة ومن ثم بدأ التفكير في التسويق الالكتروني.

وأوضحت هالة أن  نقش النسيج يعتمد بصورة أساسية على البيع عبر انستغرام وأنه لا يمتلك متجراً الكترونياً متخصصاً.

وعن مخاطر التسويق عبر انستغرام كونه لا يوفر إمكانية الدفع عبر الشبكة قالت أن الخيار الوحيد أمامهم هو التحويل البنكي ، وأوضحت أنها قد تتعرض أحياناً للخداع أو المماطلة  لذا أصبحت لا ترسل المنتج إلا بعد استلام التحويل ، وبوصفها جهة معروفة لزبوناتها فإنهن يثقن بها.

عن سؤالنا حول عدد متابعات الحساب الذي يتناسب بالضرورة مع حركة البيع قالت أن عدد المتابعين ليس كبيراً لكنها تعتبره عدداً مناسباً لحجم المنتج ، مؤكدة أنها اشتهرت ليس فقط بسبب الحساب فهناك النقل الشفاهي الذي يوسع دائرة المتعاملات معها يوماً بعد آخر.

وأكدت الغامدي على عنصر الخبرة إذ إنها اقتحمت مجال التسويق عبر انستغرام منذ حوالي الأربعة أعوام.

وختمت حديثها بقولها أن التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي يفتح الباب واسعاً أمام النساء لاقتحام العمل التجاري وضربت لذلك مثلاً بشركتها : على الرغم من أن انطلاقتنا كانت من مكة المكرمة إلا أننا الآن نتعامل مع زبونات من مختلف مناطق المملكة بفضل هذه الوسائل الحديثة في التسويق.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من مجتمع وأعمال