الأسرار الحقيقية وراء اصطحاب الأطفال قبل المباريات؟ (فيديو)

main image

هناك الكثير من الظواهر والمشاهد المستحدثة والدخيلة على رياضة كرة القدم، تلك اللعبة التي تستطيع فعل العجائب بين قلوب البشر بسبب تأثيرها الذي يتخطى السياسة و كل شيء، فعشق تلك الرياضة سلاح ذو حدين من الممكن أن يتسبب في الحروب أو إغراق العالم في السلام والهدوء. 

وبالرجوع إلى تلك الظواهر المستحدثة في عالم كرة القدم كمشهد دخول الأطفال مع لاعبي المنتخبات في المسابقات القارية ولاعبي الفرق المختلفة في دوريات العالم المختلفة خاصةً الاوروبية ومسابقات أميركا اللاتينية الكروية . 

تعرف على أخطر مواجهات كرة القدم في العالم.. معارك حقيقية (فيديو)

والحقيقة أنه وبالرغم من أن مشهد دخول الأطفال بجانب نجوم كرة القدم هو أمر رائع، ويحسن من شعبية نجوم اللعبة إلا أن هناك الكثير من الأسباب الخفية وراء انتشار وتعميم تلك الظاهرة في الكثير من مسابقات العالم الكروية . 

ولأن دائماً الأسبقية عند الإنجليز أصحاب براءة الاختراع لملكة الرياضات الجماعية كرة القدم، كانت البداية عندما قرر الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم إشراك طفلين فقط في الدخول مع اللاعبين بواقع طفل لكل فريق، وذلك في المباراة النهائية التي جمعت بين مانشستر يونايتد ونيوكاسل في كأس الاتحاد الإنجليزي. 

عندما يفقد أعصابه ابتعد عنه ..ميسي ! (فيديو)

ومع دخول بطولة يورو 2000 قام الاتحاد الأوروبي باعتماد مشهد دخول الأطفال رسمياً مع اللاعبين لتكون يورو 2000 هي أول البطولات القارية التي يدخل فيها الأطفال مع لاعبي كرة القدم إلى أرض الملعب قبل المباريات . 

ترك المباراة وذهب لخنق لاعب منافس.. قصة المدرب الشرس في العالم! (فيديو)

تليها بعد ذلك مسابقة كأس العالم عام 2002 بعد أن عقدت الفيفا اتفاقية مع  منظمة اليونيسف التابعة لأمم المتحدة تحت عنوان "Say Yes To children"، أو قل نعم للأطفال وذلك لتحسين حياة لأطفال . 

وبعيداً عن العمل الإنساني وتحسين حياة  الأطفال، بعد انتشار تلك الظاهرة في الدوريات المحلية، أصبحت الأندية تستغل الأطفال من النواحي المادية حيت تدفع العائلات أموالاً ليست بالقليلة؛ من أجل ظهور أطفالها بجانب نجوم كرة القدم على  شاشات التلفاز . 

أما في الدوريات التي ترتفع فيها نسبة العنف والشغب الجماهيري كدوريات أميركا الجنوبية أو أوروبا الشرقية يتم إدخال الأطفال بجانب اللاعبين قبل المباريات بهدف تقليل أو منع احتكاك الجماهير باللاعبين من الفرق المنافسة، وهو الجانب القبيح الذي لا يعرفه الكثيرون عن تلك الظاهرة . 

فالمنظمون يعتمدون على أن قرب الأطفال من اللاعبين سوف يمنع أي جماهير من قذفهم بالزجاجات أو المقاعد أو الألعاب النارية، كما كان يحدث في السابق في تلك الدوريات المجنونة.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من أخبار الرياضة