5 طرق للتخلص من الملل في العمل

main image

البعض منا يشعر بالملل بسرعة؛ بسبب عدم قدرته على التكيف مع البيئة المحيطة، والبعض الآخر يستطيع التعايش حتى لو قام بتكرار الأعمال يومياً، ولكن في النهاية هناك حدود وأوقات يشعر الجميع فيها بالسأم والضيق، فإذا أحسست يوماً بأنك على عتبة الملل، فما عليك سوى أن تفعل بعض الأشياء البسيطة للتخلص منها.

1- ابحث عن السبب

من أهم الأمور للتخلص من الملل والكلل في العمل هو التعرف على سبب حدوثه، فربما تعاني من بعض المشكلات العائلية أو الشخصية، أو ربما لا تتغذى جيداً أو لا تحافظ على ممارسة التمارين الرياضية، أو ربما لا تأخذ وقتك الكافي من النوم؛ مما يسبب لك خمولاً في الجسم وفتوراً في القوى الذهنية، لذا ابحث عن السبب أولاً.

2- جدد

يقع معظم الناس في التمسك بروتين العمل اليومي؛ مما يسبب نوعاً من فتور الهمة والإصابة بالملل، فإذا كنت تتبع روتيناً يومياً وشعرت بالملل، فما عليك إلا التغيير، حاول أن تجرب شيئاً جديداً: اعمل على شيء جديد، أو ابتكر طريقة جديدة للعمل، أو تعلم مهارة جديدة تحتاجها في العمل وكنت تؤجلها، أو من الممكن أن تغير القسم إذا كانت المؤسسة تسمح بذلك. المهم أن تفعل شيئاً جديداً؛ كي تستعيد نشاطك النفسي والذهني.

3- تعرف على زميل عمل

إذا كنت تمارس التمارين في صالة رياضية، فأنت غالباً سمعت نصائح عن أهمية اتخاذ زميل؛ من أجل تحفيزك ورفع معنوياتك أثناء التمرين، وفي العمل أيضاً أنت تحتاج إلى ذلك، خصوصاً إذا كنت تواجه بانتقادات كثيرة.

فمن الضروري أن تجد من يخبرك بأنك تستطيع أن تحسن وتطور مهاراتك، وأنك تملك مميزات تستطيع استغلالها لتنمية شخصيتك المهنية، وكذلك أنت في حاجة إلى من تبثه شكواك وتتناقش معه في الأمور التي تمر بها في العمل، ومن المفيد أن تعرف أن كثيراً من زملاء العمل يمرون بظروف مشابهة لظروفك ويحتاجون أيضاً إلى من يحفزهم، فالمنفعة إذن متبادلة.

4- تقبل النقد ودوّن ملاحظاتك

من المفيد لك أن تتقبل النقد بصدر رحب، سواء جاء من مديرك أو من زملائك. فإذا عملت على مشروع وقوبل بالنقد؛ فلا تتردد في أن تقبل هذه الانتقادات بل وتدونها؛ كي تستفيد بها في المشروع القادم، وتتجنب الوقوع في نفس الأخطاء. هذه الملاحظات تبعدك عن الوقوع في الملل؛ لأنك تستفيد منها بشكل دائم، وتشعر بأنك تتعلم شيئاً جديداً.

5- أنجز ولو قليلاً

يومياً تعمل على نفس الموضوعات وبنفس الطريقة، تشعر بأنك لا تنجز شيئاً ذا قيمة؛ مما يؤدي إلى الملل وعدم الرغبة في العمل، أنت إذن ينقصك الشعور بالإنجاز. اعمل على شيء تشعر فيه بقيمة ما. أنجز أمراً يعطيك دفعة إلى الأمام، حتى وإن كان صغيراً. الشعور بالإنجاز يساعدك على الاستكمال، ويحفزك لإنجاز المزيد، ويشعل رغبتك في العمل.

سمات

المزيد من مجتمع وأعمال