أيهما أفضل لصحتك المشي أم الجري؟

main image

يتفق الأطباء على أهمية الرياضة للحفاظ على الصحة النفسية والجسدية للإنسان ويعد الجري والمشي من أسهل الأنشطة الرياضية التي يمكن اتباعها من قبل جميع الفئات العمرية خاصة مع كونها بسيطة وسهلة وغير مكلفة ويُمكن ممارستها في أي وقت ومكان دون الحاجة إلى أدوات رياضية أو صالات رياضية مغلقة، لكن عند المقارنة بين المشي والجري أيهما أفضل للصحة؟

أجمع الأطباء على أن كلا من المشي والجري من الأنشطة الرياضية المثالية لخسارة الوزن الزائد عبر حرق كميات هائلة من السعرات الحرارية والحفاظ على صحة القلب، وتحسين الحالة المزاجية إلا أن مميزات وعيوب كل منها تختلف من شخص إلى آخر وفقاً لأهدافهم ومستوى لياقتهم البدنية.

وأشار الأطباء إلى أن الجري يساعد في حرق المزيد من السعرات الحرارية مقارنة بالمشي، وهذا يعني أنه في حال رغبتك في خسارة الوزن ينصح بالمداومة على الجري، مع الأخذ في الاعتبار بعض عيوبه وآثاره الجانبية المتمثلة في الإصابة بالكدمات أو الكسور، الإصابة بمتلازمة ألم المفصل الرضفي الفخذي خاصة مع تطلب الجري مزيداً من الجهد والحركة مقارنة بالمشي.

وينصح الأطباء كبار السن والأشخاص في منتصف العمر وأصحاب الحالات المرضية بالمشي للاستفادة بفوائده المتعددة، مع البداية بالمشي البطيء والتدريج حتى المشي السريع.
 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من صحة الرجل