مؤسّس علامة "برغرايززر" السعودية  رجل الأعمال محمد الرّويغ لـ"الرجل": 80 فرعاً في السعودية وقريباً إلى العالمية 

main image

 

 
اعتبر رجل الأعمال السعودي محمد علي الرويغ أنّ استقالته من الوظيفة كانت من أهم محطات حياته، يقول إنها "لحظة حاسمة"، اتخذت القرار برغم أنّني أعيش في محيط اجتماعي "يقدّس" الوظيفة، وكنت أتقاضى راتباً جيّداً وأستمتع بعملي لأبعد الحدود.
 
هذا ما يكشف عنه رجل الأعمال محمد علي الرويغ في حوار تصدّر غلاف مجلة الرجل، تناول تفاصيل تجربته بالانتقال من الوظيفة إلى العمل الخاص، حيث تمكّن بالشراكة مع أحد أصدقائه من افتتاح نحو 80 فرعاً لمنتجه (برغرايززر) في مناطق مختلفة من المملكة العربية السعودية، ويطمح إلى الوصول إلى 250 فرعاً، والانتقال من المحلية إلى العالمية منافساً أشهر العلامات في هذا المجال.
 
 وردّاً على سؤال كيف ترى السعودية الجديدة، يلفت الرويغ إلى "وجود (رؤية 2030) الواضحة والطموحة بقيادة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، تركّز على الاقتصاد الحديث بصورة كبيرة وتفتح الأبواب أمام رواد الأعمال والشباب للعمل والمشاريع والاستثمار".
 
ويضيف: "أرى الحماس والطموح والسعي للأفضل دائماً وحل المشكلات بالطرق العلمية والعملية السليمة" .
 
وعمّا  يميّز الجيل الجديد من رواد الأعمال يقول إنه "متحمس ومنطقي لأبعد الحدود، يستوعب قيمة العمل التجاري وقطاع الأعمال، المشروع بالنسبة له ليس شيئاً يجب أن تقدمه له كما في السابق. بل يتّجه للعمل الحر بحماس".
 
وينصح الشباب بالتحلي بالصبر والمثابرة وعدم الملل والالتزام، ويلفت إلى أهمية المخاطرة المحسوبة كاشفاً لمجلة الرجل بأنه قفز من الطائرة وهو يحمل البروشورات، أثناء عمله السابق في التسويق، كما سبق وأن قام بتوزيع المنتجات بالسيارة على الزبائن، مشيراً لأهمية التجربة في اكتساب المعرفة بكل مستويات العمل.
 
والأمر الثالث الذي يُشدّد عليه هو ضرورة أن يكون رائد الأعمال فناناً في توظيف الموارد المتاحة له، "فهي تكون محدودة بشكل عام، وخاصة في البدايات".
وقد واجه الرويغ العديد من التحديات، بدءاً بإيجاد المكان المناسب للانطلاق، والوصول للمنتج القادر على استقطاب العملاء الذين يبحثون عن الجودة العالية والطعم المميز.
 
والتحدّي الأهمّ بحسب الرّويغ هو "تكرار نموذج العمل الناجح في عشرات المحلّات الأخرى، مع المحافظة على نفس المستوى من النجاح"!
 
غير أن الرويغ الذي تمرّس في تسويق العديد من العلامات التجارية قبل أن يباشر عمله، يعرف أن الدرس الأهم في التسويق هو أن "تفهم ما يريده العميل بالضبط من هذا المنتج، وتعرف من هو عميلك وما طلباته واحتياجاته وتتأكد أنك ستخدمه بصورة مناسبة ومرنة".
 
وردّاً على سؤال حول ما يتميز به  "البرغر" الذي ينتجه يقول: "نحن نركّز على اللحم الطازج ولا نستخدم اللحوم المثلجة، نشتري من أماكن ذات سمعة طيبة ونختار قطعاً معينة من اللحم، ونتأكّد من جودتها ونفرم اللحم ونضع التوابل اللازمة ونشكلها ونوزعها على الفروع" .
 
وعن العمل في ظل جائحة كورونا يقول: "قمنا بإنجاز تطبيق خاص للجوال، ونسعى لأن يكون طعامنا صحيّاً قدر المستطاع، ونستخدم زيوتاً ذات جودة عالية، وكذلك منتجات قليلة السعرات الحرارية، وتم الاهتمام بالتغليف، وأدخلنا نظام الكيتو ووّفرنا المنتجات الخاصة به، وهناك إقبال عليه".
 
رجل الأعمال الرويغ يكشف لمجلة الرجل بأنّه أوّل من يتذوّق الطعام الذي ينتجه باستمرار للتأكد من الجودة وبهدف التحسين قدر المستطاع، ويضيف: "كذلك نجرب أكل المنافسين للتعرف على مدى ما وصلوا إليه"، أمّا بالنسبة لعائلته وأولاده يقول: "أنا أب ديمقراطي وأترك لأبنائي الخيار فيما يشتهون من أكل" .
 
يولي الرويغ اهتماماً بالغاً لتوفير المناخ الجيّد لاستقبال العائلات وتوفير الخصوصية لهم وأن يكون المكان أكثر راحة وهدوءًا ويوفّر المتطلبات كافة، مشيداً بما وصلت إليه المرأة السعودية، ويضيف: "سررت عندما رأيت أن المسؤولات عن إحدى المدن الترفيهية هن من النساء ولديهن جودة عالية وفهم لطبيعة المشروع" .
 
 يشار إلى أن رجل الأعمال السعودي محمد علي الرّويغ هو المؤسس ورئيس مجلس الإدارة لمطاعم بيت الشطيرة  المالكة لـ"سلسلة مطاعم برغرايززر"، وعضو مجلس إدارة "الغرفة التجارية الصناعية" في الرياض حاصل على الماجستير في إدارة الأعمال.
 

سمات

المزيد من مجتمع وأعمال