هل هناك علاقة بين سقوط أوراق الخريف وسرعة دوران الأرض؟ 

main image

توجد بعض الارتباطات التي تبدو معقدة للأشخاص، ويفاجؤون أن هناك ارتباطا وثيقا بين أشياء تبدو ليست ذات أهمية، مثل الظواهر الطبيعية التى تحدث في فصل الخريف، ليس انخفاض درجة الحرارة فقط، ولكن تساقط أوراق الأشجار بعد تغير لونها، ولكن ما علاقة ذلك بسرعة دوران الأرض؟ 

بحسب ديلي ميل، فإن تساقط الأوراق في الخريف، يجعلها أقرب لمركز الأرض بـ 27 مترًا تقريبًا، وهي متوسط المسافة بين قمة الأشجار وسطح الأرض، الأمر الذي يخلق ثقلًا إضافيًا لدى المركز، ويزيد من سرعة دوران الأرض، وعكس ذلك تمامًا يحدث في فصل الربيع، حيث تنمو الأوراق مرة أخرى بكثافة ما يزيد من المسافة ويقل الثقل وتقل سرعة الدوران بمعدل أجزاء من الثانية فقط. 

هذا فيما يشكك موقع «فوكوس» الألماني في حقيقة فرضية تأثير تساقط أوراق الشجر من عدمه على سرعة دوران الأرض، مؤكدًا أن هناك طريقة يستطيع بها العلماء تحديد التغييرات التى قد تطرأ على سرعة دوران الأرض من خلال ليزر خاص بجامعة ميونخ التقنية، مرجعًا ضبابية الأمر إلى العوامل الأخرى الأقوى مثل جاذبية القمر والشمس، وغيرها من العوامل الطبيعية الأكثر قوة. 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من غرائب ومنوعات