هل تجتمع الإنفلونزا مع فيروس كورونا في جسد واحد؟ 

main image

هل تعرضت في الفترة الماضية إلى أعراض إنفلونزا أدخلت في قلبك الرعب، بسبب تشابهها مع أعراض فيروس كورونا؟ على الأرجح معظمنا شعر بهذا الأمر، ولكن لن تعلم حقيقة الأمر إلا إذا خضعت إلى اختبار للكشف عن فيروس كوفيد 19، كون الأعراض متشابهة لحد بعيد. 

العديد من الأعراض يشعر بها المواطنون؛ من آلام في الجسد والتهاب الحلق والحمى والسعال وضيق في التنفس، وتعب عام وصداع، وتلك الأعراض جميعها مشتركة بين الإنفلونزا والفيروس التاجي، ولكنّ هناك فرقاً واحداً يشعر به مصابو الإنفلونزا وهو الغثيان، فيشعرون به في الأسبوع الأول من المرض، بالاختلاف مع مرضى كورونا؛ يشعرون به في الأسبوع الأول أو الثاني أو الثالث حتى. 

هناك اختلاف آخر يعول عليه الأطباء من الممكن أن يتسبب فيه فيروس كوفيد 19؛ وهو فقدان حاسة التذوق أو الشم أكثر من الإنفلونزا، ولكن ليس الجميع يعاني من هذا الأمر، لذا فإنه ليس مقياساً لتمييز الفيروسات، ولكن بحسب الدكتور دانيال سولومون، خبير الأمراض المعدية في مستشفى بريجهام، فمن الممكن أيضاً أن يُصاب شخص بالفيروسيْن في الوقت نفسه.

 

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من صحة الرجل