أفضل أوقات التمارين الرياضية.. متى يستفيد جسمك بشكل مثالي؟ 

main image
5 صور
أفضل أوقات التمارين الرياضية.. متى يستفيد جسمك بشكل مثالي؟ 

أفضل أوقات التمارين الرياضية.. متى يستفيد جسمك بشكل مثالي؟ 

أفضل أوقات التمارين الرياضية لصحة الجسم 

أفضل أوقات التمارين الرياضية لصحة الجسم 

تمرين الجري من الأفضل أن يكون في الصباح

تمرين الجري من الأفضل أن يكون في الصباح

أفضل اوقات التمارين الرياضية لبناء العضلات 

أفضل اوقات التمارين الرياضية لبناء العضلات 

أفضل أوقات التمارين الرياضية لتقوية الجسم

أفضل أوقات التمارين الرياضية لتقوية الجسم

يدخل الجميع في حيرة من أمره، عندما يبدأ في ممارسة التمارين الرياضية؛ أي الأوقات هي الأفضل لممارسة تلك التمارين، بغض النظر عن النتيجة المنتظرة منها، إلا أنها في النهاية مجموعة من التمارين التى يمارسها الشباب، سواء في المنزل؛ بسبب فترة الحجر الصحي التي تسبب فيها فيروس كورونا، أو في صالات الجيم التي ستفتح أبوابها خلال أيام، بعد قرار عودة الحياة لطبيعتها، مع تشديد الإجراءات الاحترازية، لذا نقدم لكم أفضل أوقات التمارين الرياضية بالتقرير التالي..

أفضل أوقات التمارين الرياضية لصحة الجسم 

هل تريد أن تشعر بتحسن في صحة جسمك مع مرور الوقت، والتعود على ممارسة التمارين بانتظام؟ بالطبع الجميع يريد ذلك، لذا فإن اختيار توقيت مناسب لذلك أهم شيء قبل حتى الاستقرار على نوع التمرين، لذا فإن الدراسات العلمية الحديثة، أثبتت أن التمرين في وقت الليل له تأثير كبير على تحقيق نتائج مذهلة على صحة الجسم. 

وبحسب الدراسات، يكون لدى الذين يمارسون التمارين الرياضية في الليل مستوى أعلى من اللياقة البدنية، وذلك بالمقارنة بهؤلاء الذين يمارسون التمارين الرياضية في النهار، أو في الساعات الأولى من الصباح كما هو متداول بين البعض، ولكن الدراسات قالت إن عملية الأيض تتكيف بشكل أفضل مع الروتين في الليل، وذلك بالأخص في فترة فصل الشتاء. 

واستكملت الدراسات في تدليلها على أنه من الأفضل ممارسة التمارين الرياضية في الليل؛ لتحسين صحة الجسم، ففي الليل يشعر الجميع بمرونة في العضلات أكثر من النهار، مما يدفعهم إلى التمرّن بشكل أفضل، وذلك عكس ما يكون في النهار؛ الذي يكون فيه الجسم أكثر جفافًا، بعد الاستيقاظ من النوم، رغم ذلك فإن بعض الذين يفضلون النوم مبكرًا، يمكنهم ممارسة التمارين الرياضية في الصباح الباكر، والولوج إلى النوم باكرًا. 

المؤسسة الوطنية للنوم (National Sleep Foundation) في بريطانيا، اقترحت على هؤلاء الذين يفضلون النوم مبكرًا أن يمارسوا التمارين الرياضية في الساعة السابعة صباحًا، ويمكن أيضًا أن يمارسها البعض في فترة ما بعد الظهر؛ كون الجسم يحتاج إلى 4 أو 5 ساعات حتى يستعيد درجة حرارته الطبيعية بعد ارتفاعها خلال التمرين، وهذه فترة كافية قبل الذهاب للنوم، لذا نصحت بتجنب تأخير التمارين لوقت طويل. 

أفضل أوقات التمارين الرياضية لبناء العضلات 

هناك بعض الرياضيين يمارسون التمارين الرياضية من أجل بناء العضلات، لذا عليهم تحري الأوقات الأفضل التي يمكنهم فيها ممارسة التمارين؛ من أجل بناء العضلات بشكل مثالي، وهو ما توصلت إله بعض الأبحاث الحديثة، وأكدت أن الأمر يعود في النهاية إلى مستويات هرموني الكورتيزول والتستوستيرون، حيث يكونان في أعلى مستوياتهما في الصباح. 

وبحسب الأبحاث، فإن للهرمونين دوراً كبيراً في بناء العضلات، وفي وقت الصباح ترتفع نسبتهما، فيما تنخفض في المساء، حيث إن مستويات هرمون التستوستيرون ترتفع للغاية في الصباح بمعدل أكثر من الكورتيزول، الأمر الذي يعطى تأثيراً كبيراً على بناء العضلات بشكل أفضل عن التمرين صباحًا، وذلك عند ممارسة تمارين رفع الأثقال.

أفضل أوقات التمارين الرياضية لتقوية الجسم

هناك أنماط مختلفة من التمارين، تختلف باختلاف ما تستهدفه من التمارين الرياضية التي تمارسها، والحديث الآن عن أفضل أوقات التمارين الرياضية لتقوية الجسم، وحسمت دراسات حديثة الأمر، ولخصته في نقطتين: 

- تمارين الصباح: يمكن لتمارين الصباح أن تكون الوقت الأفضل لتقوية الجسم، حيث إنه عندما يكون البرنامج المتبع بها ممارسة تمارين الكارديو والجري والمشي، أكثر من تمارين رفع الأثقال، حيث إن التمارين في وقت الصباح تحتاج إلى المزيد من التحمية قبل البدء فيها، ويفضل أن يبدأ بها بعض ساعات قليلة من شروق الشمس، وليس عقب الاستيقاظ من النوم مباشرة. 

وتحذر تلك الدراسات من ممارسة تمارين رفع الأثقال بعد الاستيقاظ من النوم مباشرة وعلى معدة فارغة، واصفة تلك الفكرة بأنها ليست جيدة على الإطلاق؛ بسبب انخفاض مستويات الجلوكوز في الدم، لذا فينصح بتناول مخفوق البروتين، أو الغذاء المناسب الذي يوصف لك قبل التمرين بزمن لا يقل عن 30 دقيقة، الأمر الذي يجنبك هدم العضلات. 

- تمارين المساء: يمكن أيضًا لهؤلاء الذين يستهدفون بممارسة التمارين الرياضية تقوية الجسم، أن يمارسوا التمارين في الليل، وتكون التمارين الأنسب في هذا التوقيت هي تمارين رفع الأثقال، وهي الأفضل لممارستها في فترة ما بعد الظهر وبداية المساء، ولكن أيضًا عليكم الحذر من التمرين في وقت متأخر للغاية من الليل، كون ذلك يسبب نقصًا في عملية الاستشفاء العضلي. 

وفي النهاية، فإن الدراسات تشير إلى رغبة ممارسي رياضة كمال الأجسام في ممارسة تمارين الكارديو والتمارين الخفيفة في الصباح، على أن تكون تمارين كمال الأجسام في المساء، مما يساهم في تحسين أدائهم الرياضي وتقوية الجسم.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من لياقة