ما هو اختبار البوصلة الشخصية؟ وكيف يتم استخدامه بطريقة صحيحة؟

main image
3 صور
ما هو اختبار البوصلة الشخصية وكيف استخدامه بطريقة صحيحة

ما هو اختبار البوصلة الشخصية وكيف استخدامه بطريقة صحيحة

كيف اختبار البوصلة الشخصية

كيف اختبار البوصلة الشخصية

كيف يمكنك الاستفادة من بوصلة الشخصية

كيف يمكنك الاستفادة من بوصلة الشخصية

اختبار البوصلة الشخصية هو اختبار لفهم وظائف وطريقة تفكير الأفراد، ويمكن به تحليل الشخصيات وطبيعتها وتحديد نمط الذي تتبعه في الحياة، ويشمل الاختبار 4 أنماط، وتستخدمه بعض السيدات في تحديد شخصية أزواجهن للتعامل معهن بسهولة، فمنهم من هو سيئ القضاء، أو حسن القضاء، أو حسن الطلب، أو بطيء الفهم، أو سريع الغضب، وغيرها من السمات الشخصية للزوج أو للشخص بشكل عام، وفي التقرير التالي نجيب عن سؤال: ما هو اختبار البوصلة الشخصية؟ وكيف يتم استخدامه بطريقة صحيحة؟

 

كيفية اختبار البوصلة الشخصية؟

يبدأ اختبار البوصلة الشخصية بإحضار ورقة وقلم، وتدوين مجموعة من الإجابات عن الأسئلة المختلفة، التي تكون على هيئة اختيارين؛ تختار أحدهما وتدونه على الورق، وذلك للتعرف إلى شخصيتك.. هل أنت شمالي أم جنوبي؟ فإذا كانت إجابتك الأولى أكثر فأنت شمالي أما إذا كانت إجاباتك الثانية أكثر فأنت جنوبي. 
والأسئلة هي: "هل أنت سريع الغضب، سريع الرضا؟ أم بطيء الغضب سريع الرضا؟"، "هل صوتك عالٍ عند التحدث وتصرخ عند الغضب، أم صوتك هادئ وعندما تغضب يزداد حدة في الأسلوب وتكره الصراخ؟"، "هل تميل لأن تكون قائدًا أم تحب أن تكون تابعًا؟"، "أنت شجاع وتستطيع الارتجال أم أنت عضو في الجماعة أو الفريق وتكره أن تتولى القيادة؟".
 
 
وتتابع الأسئلة: " هل انت سريع وكثير الحركة وتحب أن تنجز عملك باختصار ولا تهمك التفاصيل؟ أم  بطيء بإنجاز أعمالك وواجباتك وتحتار كيف تبدأ؟ هل أنت ذكي تفهم تلميحات الآخرين، أم تتأخر في فهم تلميحات الآخرين وتفهمها بعد فوات الأوان؟ هل لا تحب تضييع الوقت، فالوقت قصير ولا تستطيع البقاء دون عمل، أم تحب النوم والاسترخاء وتعشق الحياة والراحة والاستمتاع بيومك ولا تحب النكد"؟. 
 
وأيضاً: " هل همك الأكبر تسليم الأعمال بنفس الموعد أو حضور الموعد، أم كثيرًا ما تؤجل مواعيدك أو تماطل بها؟ هل تكره التشجيع أو النصائح لكنك تحب المديح أم تحب المديح والتشجيع؟ هل تحب الانطواء والانشغال بأعمالك، أم أنت اجتماعي ولا تستطيع البقاء خارج الجماعة؟ هل أنت إنسان عملي وتعبر عن اهتمامك بأفعالك، أم ودود تحب الرعاية وحنون؟ هل أنت واقعي ولا تحلم كثيراً إلا بما ستحققه بالمستقبل، أم حالم كثير السرحان والخيال؟
 
كما تضم الأسئلة: " هل تتخذ قراراتك دون حاجة لاستشارة أحد، أم متردد، فعند الخيارات تزداد حيرتك وتحتاج إلى مشورة؟ هل أنت مرهف الإحساس ولا تسمح لأحد بجرحك، وتأخذ حقك بنفسك لكنك عجول، لذلك تتعرض للخطأ في الحكم على الآخرين، أم حساس ويسهل جرحك ولا تأخذ حقك بالرد على من يجرحك، وتحس أن الدنيا لم تنصفك؟ هل أنت طموح؛ فلا تكتفي بنجاح واحد، فالنجاح يدفعك لنجاح آخر، ولا تستطيع التوقف، أم غير طموح ولا تستطيع المواصلة أو الاستمرار؟
 
وتتابع الأسئلة: " هل لا تميل إلى تكوين الصداقات الكثيرة أم تقدس الصداقات ولا تستطيع أن ترفض لهم طلبًا ودائم المجاملة ولو على حساب وقتك أو مشاعرك؟ هل تحب الحصول على مبتغاك من مجهودك الشخصي لتستمتع بالنتائج، أم تحلم بالحصول دائماً على الأشياء الثمينة والمستويات العالية بلا مجهود؟ هل تحب الهدايا المصنوعة يدوياً؟ هل تميل إلى الملابس المتكلف فيها أو الرسمية وتحب الألوان الغامقة، أم تميل إلى الأزياء الهادئة والنقوش الصغيرة والحريرية أو البسيطة بدون تكلف أو العملية، وتحب الألوان الفاتحة والدافئة وتعشق الجودة والفخامة والماركات المشهورة؟
 
وأيضاً تضم الأسئلة: "هل تواجه مشاكلك وتبحث عن الحلول أم لا تحل مشاكلك وتلجأ للهروب عنها بتسلية نفسك؟ هل لا تحب الانغماس في الملذات وجاد في قولك وعملك أم تعشق الرومانسية قولًا وفعلًا؟ هل لا تتكلم كثيرًا عن نفسك وتحب القراءة أم تحب أن تتكلم كثيرًا عن نفسك وغامض في خصوصياتك؟
 
أما الجزء الثاني من الاختبار؛ فهو اختبار هل أنت شرقي أم غربي، وتمثل الإجابة الأولى الشرقي، والإجابة الثانية الغربي، فإذا كانت إجابتك بالاختيار الأول؛ فأنت شرقي، أما إذا كانت أكثرها بالاختبار الثاني فأنت غربي، والأسئلة هي: "هل أنت بطيء الغضب بطيء الرضا، أم أنت سريع الغضب بطيء الرضا؟.
 
وتضم الأسئلة: " هل أنت شخص مرتب وتحب أن يكون كل شيء في مكان أم فوضوي؟ هل أنت تراكم أعمالك وتهمل ترتيب خزانة ملابسك وتضيع أوراقك؟ هل أنت منظم في حياتك؛ فوقت الأكل بميعاده ووقت النوم كذلك أم تتأخر بالمواعيد أو لا تحضرها؟  هل أنت هادئ بالحديث وتمهد بالحديث عند التنقل من قضية لقضية أخرى؟ هل تنفعل بسرعة وحديثك غير مرتب تدخل في مناقشة قضية ثم تنتقل لقضية أخرى دون تمهيد لها؟ هل أنت حكيم باختياراتك، فمثلاً تشتري ملابس الأطفال أكبر برقم ليبقى أكثر أم تقوم بالشراء دون التفكير عن مدى حاجتك له أو حتى ملاءمته لقطعة أخرى، قد تشتري قميصين و«جاكيت»، وتنسى البنطلون، وقد تشتري تحفاً لأن شكلها غريب؟
 
 
كما تتضمن الأسئلة: هل أنت بطيء بالاختيار واتخاذ القرارات أم مستعجل ومغامر باتخاذ القرارات وتحب الخوض في تجارب جديدة ؟هل تستطيع التركيز على شيء واحد، وبعد الانتهاء منه تبدأ بما يليه، أم تستطيع القيام بأكثر من عمل لذلك أحياناً لا تنهي أيًا منها؟ هل غالباً ما تكون محللاً وتتكلم كثيرًا بالمفروض، أم لا تركز على تصرفات من حولك، فكل شخص له حرية الرأي والتصرف؟ هل أنت متأنٍ بأداء عملك ومشيتك وتناول طعامك، أم متعجل في أداء أكثر من عمل وفي مشيك وتناول طعامك؟
 
وأيضاً تضم الأسئلة: " هل أنت انطوائي لا تحب الإكثار من الصداقات، أم متعدد العلاقات والصداقات وتحب التقرب مع من تعرف ومن لا تعرف، حتى في أماكن الانتظار؟ هل تحب الروتين ولا تحب تغيير عاداتك اليومية، أم متجدد؛ فلا تظل على ستايل واحد طوال السنة، تلبس كل غريب وجديد تحب ملابس ذات طابع غربي كالكاجوال؟ هل انت تقليدي وأصيل تعمل حسب العادات والتقاليد والدين والأصول وتلبس الملابس المحتشمة، أم منفتح ومتحرر، سواء عملياً أو عقلياً وتهوى التقدم؟ هل أنت متأمل ومنصت أكثر من كونك متحدثاً أم تحب التحدث كثيًرا؟
 
وتتابع الأسئلة: " هل أنت غامض لا تتكلم كثيرًا أو لا تحب التعمق أم لا يوجد لديك مكان للغموض فأنت كتاب مفتوح؟ هل أنت خجول لا تبادر بالتحدث أولاً بين الجماعة، أم أنت جريء وتحب المبادرة بالحديث وغيره؟ هل أنت تتطرق لانتقاد الناس عندما لا يعجبك برأي أو تصرف ما؟ أم أنت مرن وفعال تقبل وجهة نظر غيرك؟ هل أنت حريص في حفظ حاجياتك وفي توصياتك أم غالباً ما تضيع أغراضك وتوصيات الناس لديك؟ هل أنت اقتصادي في مالك ولا تضعه إلا في محله، أم تحب صرف المال لإسعادك وإسعاد من حولك؟ هل أنت على طبيعتك رائق فنفسك طويل وبالك مرتاح، أم أنت سريع الملل وتبتكر الطرق الجديدة للسعادة؟ هل تتحول إلى موسوس بعض الأحيان من الحرص ودقة التفكير، أم أنت فضولي لأنك ذكي وعبقري ومخترع وتحب الابتكار؟
 
وبذلك قد تكون انتهت الأسئلة، ويمكنك التوصل إلى نمط شخصيتك.. هل أنت شمالي أم جنوبي؟ شرقي أم غربي؟
 

كيف يمكنك الاستفادة من بوصلة الشخصية 

تحليل الشخصية واختبار البوصلة الشخصية يمكنه أن يساعدك على فهم نفسك بطريقة أفضل، وبذلك يصبح من السهل معرفة نقاط القوة والضعف لديك، وما يميز شخصيتك وخباياها، وكيف يمكن التعامل مع نقاط قوتك وضعفك، وتقويم شخصيتك والعمل على تطوير ذاتك والتغلب على مشكلاتك الشخصية، فعندما تفهم شيئًا ما بشكل جيد تصبح قادرًا على حل مشكلاته والتغلب على نقاط الضغف فيه. 
 
كما أن تطبيق اختبار البوصلة الشخصية على البشر من حولك، مثل أسرتك وأصدقائك وزوجتك، يجعلك قادرًا على فهم الشخصيات من حولك وأكثر قدرة على التعامل معها بشكل كبير مما يجنبك الكثير من المشكلات والفهم الخاطئ للأمور مما يجعل من حياتك وحياتهم أكثر هدوءًا وبعيدًا عن المشكلات والأزمات التي قد تحدث مع الناس في محيطك الخاص.

أنماط الشخصية الأربعة

تنقسم أنماط الشخصية في اختبار البوصلة الشخصية إلى 4 أنماط، وهي: شمالي - جنوبي - شرقي - غربي، ولكل من تلك الأنماط مجموعة من المميزات والعيوب التي تجعلها تختلف عن النمط الآخر كل الاختلاف. 

نمط الشخصية الشمالي

أما نمط الشخصية الشمالي فهو شخص يعرف بأنه قيادي بكل ما تحمله الكلمة من معنى، ويريد الجميع أن يقوموا بكل شيء بشكل صحيح وعلى الوجه الأكمل، دائمًا ما يسعى إلى إحياء النظام والدقة، ولديه قلب شجاع ويعشق قول الحق، هو شخص يحمل كل معاني القوة، ولا يحب إطلاقًا أن تكون شخصيته ضعيفة أمام الآخرين، ولكن من عيوبه أنه قد يكون متطرفًا إلى أبعد حد، وقد يحدث ذلك إذا أثرت البيئة من حوله عليه. 

نمط الشخصية الجنوبي

أما نمط الشخصية الجنوبي فهو يعني أن صاحبها شخص متساهل ويحب الحياة بشكل أكبر، وهو يشبه الشعب الأسترالي في شخصيته، فهم دائمًا بسطاء ويحبون الحياة، ولديهم ميول كبيرة نحو الاسترخاء، وأكثر ما يميز نمط الشخصية في الشخص الجنوبي، هو أنه محبوب من الآخرين وشخص ودود ويُرضي غيره حتى لو على حساب نفسه، ويحب الرومانسية وأيام الإجازات والعطل، واجتماعي ويميل إلى السلام ودائماً تجده متعاطفًا، ولكن من عيوبه أيضًا أنه يكون متطرفًا أحيانا من تأثير البيئة عليه. 

النمط الشرقي

أما النمط الشرقي في الشخصية فيكون صاحبه شخصًًا تقليديًا يحب النظام، وقريب الشبه من الشعب الصيني الذين يميزهم حب الانضباط والنظام واحترامهم الشديد له، وأهم ما يميزه الكمال والدقة وليس سريع الغضب وهو صبور ويقدس الوقت وفي منتهى الدقة في كل شيء، أما من عيوبه فهو عدم المرونة مع الأمور، مما يسبب له الصدام والمشكلات مع الآخرين في أحيان كثيرة.

النمط الغربي

وفي النمط الغربي، يكون صاحبه شخصية متحررة ويشبه بالشعب الولايات المتحدة الأمريكية، فهم يعشقون المغامرة وفي قمة التحرر، ومن أهم صفاته ومميزاته أنه شخص حر وذكي، ويستطيع تغيير المواضيع بشكل سريع، كما أنه يتكيف مع الأمور ويحب الحماس ويتميز بتنوع المواهب لديه، بالإضافة إلى أنه غير تقليدي ويملك في جعبته الكثير من الذكاء الاجتماعي، ولكن نقطة ضعفه تكمن في الحيوية المفرطة التي قد تضره في كثير من الأحيان.

سمات

مواضيع ذات صلة

المزيد من مجتمع وأعمال